فضل التسبيح

فضل التسبيح

استفتح ربنا سبحانه وتعالى سبع سور من كتابه الكريم بالتسبيح وكم من ايات التسبيح انزلها في كتابه لنكون من  المسبحين بحمده.

فقال الله تعالى

(تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالْأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ ۚ وَإِن مِّن شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَٰكِن لَّا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ ۗ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا )  سورة الاسراء الأية (44)

وقال الله تعالى

(وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا ۖ وَمِنْ آنَاءِ اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَىٰ) سورة طه الأية (130)

وقال رسول الله تعالى صلى الله عليه وسلم

(كلمتان خفيفتان على اللسان تقيلتان في الميزان حبيبتان إلا الرحمان:سبحان الله وبحمده,سبحان الله العضيم)

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم

(أحب الكلام إلى الله تعالى أربع:سبحان الله, والحمد لله ,ولا إله إلا الله, والله أكبر,لا يضرك بأيهن بدأت)

وقال النبي صلى الله عليه وسلم

(التسبيح نصف الميزان ,والحمد لله تملؤه,ولا إلاه إلا الله ليس لها دون الله حجاب حتى تخلص إليه)

وقال النبي صلى الله عليه وسلم

(ألا أعلمكم ما علم نوح ابنه :اٌمرك بسبحان الله وبحمده فإنها صلاة الخلق,وتسبيح الخلق,وبها يرزق الخلق)

وقال النبي صلى الله عليه وسلم لأم المؤمنين جويرية رضي الله عنها :

(لقد قلت بعدك أربع كلمات ـ تلات مرات ـ لو وزنت بما قلت مند اليوم لوزنتهن : سبحان الله وبحمده, عدد خلقه ,ورضاء نفسه, وزنة عرشه ومداد كلماته)

وكان النبي صلى الله عليه وسلم قد خرج من عندها بكرة حين صلى الصبح وهي في مسجدها تم رجع إليها بعد أن أضحى وهي جالسة فيه فقال صلى الله عليه وسلم (مازلت على الحالة التي فارقتك عليها ؟ قالت: نعم.


عن أناس الهلالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *