الرئيسية / الاقتصاد / العملة / عملة بريطانيا

عملة بريطانيا

بريطانيا

بريطانيا هي دولة ذات سيادة تقع قبالة الساحل الشمالي الغربي لقارة أوروبا تتكون المملكة المتحدة من أرخبيل بريطانيا العظمى والجزء الشمالي من جزيرة أيرلندا والعديد من الجزر الصغيرة.

تعد أيرلندا الشماليةالقسم الوحيد من المملكة ذا الحدود البرية  التي تفصلها عن جمهورية أيرلندا. عدا ذلك تحد المملكة المتحدة بالمحيط الأطلسي وبحر الشمال والقنال الإنكليزي وما يسمى بالبحر الأيرلندي. يربط نفق بحر المانش بريطانيا العظمى بفرنسا.

بريطانيا  من الدول المتقدمة، اقتصادها السادس عالمياً من حيث الناتج المحلي الإجمالي والسادس من حيث تعادل القدرة الشرائية. كما أنها كانت أولى دول العالم تحولاً للمجال الصناعي [15] وكانت تعتبر القوة العظمى الأكبر في العالم خلال القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين.[16] لكن مع التكلفة الاقتصادية والاجتماعية لحربين عالميتين تراجعت الإمبراطورية في النصف الأخير من القرن العشرين مما أدى إلى تقلص دورها القيادي في الشؤون العالمية. لا تزال المملكة المتحدة مع ذلك قوة عظمى ذات نفوذ اقتصادي وثقافي وعسكري وعلمي وسياسي قوي. هي أيضاً من الدول النووية وتمتلك ثالث أو رابع أعلى إنفاق عسكري في العالم وفقاً لطريقة حساب النفقات.[17] المملكة المتحدة كانت من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي حتى انفصلت منه يوم 22 جوان 2016 كما أنها عضو دائم في مجلس الأمن وكذلك عضو في الكومنويلث وعضو في مجموعة الثماني ومجموعة العشرين ومنظمة حلف شمال الأطلسي وعضو في منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية ومنظمة التجارة العالمية

عملة بريطانيا

العملة الرسمية لبريطانيا هي  ( الجنيه الإسترليني ) وقدتشمل هذه العملة أيضا  أيضاً عدة دول أخرى كجورجيا وأسكتلندا وجزيرة مان وغيرها .

وتعتبر هذه العملة من أشهر العملات بالعالم ومتداولة بشكل كبير في الأسواق وبمكاتب الصرف ، وقد يحتل المرتبة الثانية بعد الدولار من حيث الشهرة ، كما أنه يتوازي مع الين الياباني واليورو ، وقد يعتبر من المخزون الإحتياطي في عدة دول أخرى . وقد أطلق على هذه العملة هذا الأسم حتى يستطيع الشخص أن يميزه عن العملات الأخرى التي تأخذ هذا الأسم ، بالطبع كان يجب أن يحمل كلمة أخرى بجانبه كي يكون مميزاً وقد ظهر أسم ( الإسترليني ) في عصر النورمان بإنجلترا وكان يقصد به البنس الفضي.

البدأ في التعامل بالجنية الاسترليني

ظهر الجنيه الإسترليني منذ العهود القديمة كعهد الملك أوفا بن مرسيا ، وقد ظهر بعده عملة أخرى توازيه في نفس القيمة وهي عملة ( الباوند الأسكتلندي ) . وفي السنوات القديمة كانت المستعمرات البريطانية تستخدم الجنيه الإسترليني مع عدة عملات أخرى وكانت محلية ومن أهمها الدولار الكندي بكندا ، كما أنه كان يستخدم بأستراليا مع عدة عملات أخرى أيضا . عندما قاكت الحرب العالمية الثانية إتفقت أمريكا مع بريطانيا أن يحدث إرتباط إقتصادي بين الدولار الأمريكي والجنيه الإسترليني ، وقد تم تسميته بنظام بريتون وودز وعندما إنهار هذا النظام رجع كل شيء كما كان عليه . بعد ذلك قسمت الحكومة البريطانية الجنيه الإسترليني إلى أكثر من فئة وكان يتكون من 100 بنس وفي الماشي كان يتكون من عشرون شلن ، وعند ما أصبح الإقتصاد الأوروبي متوحداً تم رفض أن ينضم الجنيه الإسترليني إلى اليورو من قبل بريطانيا.

البدأ في التعامل بالجنيه الإسترليني في الوطن العربي

بدأ تداول لفظ الجنيه في الدول العربية مع وجود السيطرة البريطانية على الشرق الأوسط في النصف الثاني من القرن التاسع عشر، وبالتحديد في  مصر حيث كان العملة المستخدمة هي القرش، وتصادف أن كانت قيمة الـGuinea تساوي 100 قرش تقريبا، ومع مرور الوقتى أصبحت كلمة ((الجنيــه)) وكما هو معروف الآن تعريباً لكلمة الـPound في كل العملات الصادرة في العصر الحديث والعملات الورقية وبعد انقضاء ما يقرب من القرنين من إبطال استعمال فئة الجنيه في الدولة الأم بريطانيا.

عن أناس الهلالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *