الرئيسية / الطب و الصحة / أمراض القلب / علاج فشل القلب الاحتقاني بالاعشاب

علاج فشل القلب الاحتقاني بالاعشاب

يصف مايقرب من 31 تقريراً من اليابان التأثيرات المفيدة للأنزيم المساعد Qio لدى مجموعة صغيرة من المرضى المصابين بمختلف صور فشل القلب الاحتقاني وعليه فإن علاج هذا المرض عندما أعطوا المرضى 500ملجم من الأنزيم المساعد Qio لمدة 3 أشهر وجد أنه بمرور أربعة اسابيع فقط ظهر تحسن ملحوظ في ضيق التنفس اثناء فترات الراحة واثناء بذل الجهد وفي الأحساس بخفقان القلب والزرقة وفي تضخم الكبد والتهاب الرئة وفي التورم الكامل وفي معدل نبضات القلب وفي ضغط الدم الانقباضي والانبساطي.

[b id=”a1″]ما هو فشل القلب الاحتقاني[/b]

فشل القلب الاحتقاني هو حالةٌ شائعة تصيب الملايينَ من الناس كلَّ عام. ويمكنه أن يزداد ويؤدِّي إلى العجز، وإلى الموت أحياناً، إذا لم يُسيطَر عليه. يمكن لمقدِّمي الرعاية الصحِّية مساعدة
المرضى في السيطرة على فشل القلب بفضل التقدُّم في الطب. ويتألَّف العلاج بالنسبة لمعظم المرضى من الأدوية واتباع عادات حياتية صحِّية أكثر. وهذا يشمل تناول نظام غذائي صحي ومتوازن وممارسة النشاطات البدنية بانتظام. بالنسبة لمعظم المرضى، يعدُّ تناولُ الأدوية يومياً أمراً مهماً للسيطرة على فشل القلب. كما يجب تناولُ الأدوية وفقاً للوصفة الطبية، مع إبلاغ الطبيب فوراً عن أيَّة تأثيرات جانبية. كما يجب أن يعرفَ المريض أيضاً متى يتَّصل بطبيبه أو يتوجه إلى قسم الطوارئ. من المهم التعرُّف إلى علامات فشل القلب، كي يتمكَّنَ المريض من الحصول على مساعدة في وقت مبكِّر. إنَّ مقدِّمي الرعاية الصحيّة للمريض جاهزون لمساعدته على اختيار التغييرات في أسلوب الحياة بما يتلاءم مع احتياجاته.

[b id=”a2″]اعراض فشل القلب الاحتقاني[/b]
    • ضيق التنفس ولهاث وخصوصا مع القيام بجهد وهو من أكثر العوارض شيوعاً ويحدث نتيجة تجمع الدم في الرئتين وأحتقانهما وفشل القلب في استقبال هذا الدم وضخه بشكل كافي لعضلات التنفس التي بالتالي تعاني من نقص الأكسجين وتجعل عملية التنفس أصعب.
    • ضيق مفاجي في التنفس يجبر المريض على الاستيقاظ من النوم.
    • تعب عام أكثر من المعتاد فالعضلات وباقي اجزاء الجسم لا تتلقى حاجتها الكافية من الدم المحمل بالأكسجين مما قد يؤدي أيضا إلى الدوخة وغشاوة البصر.
[b id=”a3″]علاج فشل القلب الاحتقاني[/b]

لا يوجد علاج شامل لهذا المرض ولكن هنالك بعض التدابير لزياده كفاءة و قدرة عضلة القلب على العمل وذلك يشمل علاج المسبب الأساسي لذلك الفشل أو القصور وبعض العلاجات الدوائية . – قد يحتاج الطبيب إلى إجراء تدخل جراحي في بعض الأحيان ، و منها الحالات التي تستدعي استبدال صمامات القلب المُتسببة في فشل القلب . – قد يحتاج الطبيب إلى زرع مضخة للقلب في حال تقدم المرض وفشل العلاجات الدوائية و أجهزة تنظم ضربات القلب . – مُثبطات الأنزيم المحول للأنجيوتنسين ( ACEI) التي تحفز اتساع الأوعية الدموية وانخفاض ضغط الدم وتخفيف الجهد على عضلة القلب،و مُحصرات مُستقبلات الأنجيوتنسين 2 (ARBs ) . – مُحصرات البيتا ( Beta blocker ) التي تبطيء من سرعة نبض القلب , تُقلل ضغط الدم وتحد من تضرر عضلة القلب . – مُدرات البول للحد من تراكم السوائل في الجسم .

 


عن الهام الرويلي