الرئيسية / تعليم / مقدمة إذاعة مدرسية / اذاعة مدرسية عن الوطن

اذاعة مدرسية عن الوطن

مقدمة اذاعة مدرسية عن الوطن

الوطن هو بضع أحرفٍ تُكوّن كلمةً صغيرةً في حجمها، ولكنّها كبيرة في المعنى؛ فالوطن هو بمثابة الأمّ والأسرة، وهو الحضن الدّافئ لكلّ مواطنٍ على أرضه، وهو المكان الذي نترعرع على أرضه، ونأكل من ثماره ومن خيراته، فمهما ابتعدنا عنه يبقى في قلوبنا دائماً. يُولد حبّ الوطن مع الإنسان، لذلك يُعتبر حبّ الوطن أمراً فطريّاً ينشأ عليه الفرد؛ حيث يشعر بأنّ هناك علاقةً تربط بينه وبين هذه الأرض التي ينمو ويكبرُ في حضنها.

ايات قرانية عن الوطن للاذاعة المدرسية

نَبقى وإياكم فِي بداية هذه الفَقرات مع آياتِِ عطرة من الذّكر الحكيم الذي يتلُوها علينا الطالب/ ـــــــــــ

بسم الله الرحمن الرحيم

وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ اللَّهَ قَدْ بَعَثَ لَكُمْ طَالُوتَ مَلِكًا قَالُواْ أَنَّى يَكُونُ لَهُ الْمُلْكُ عَلَيْنَا وَنَحْنُ أَحَقُّ بِالْمُلْكِ مِنْهُ وَلَمْ يُؤْتَ سَعَةً مِّنَ الْمَالِ قَالَ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاهُ
عَلَيْكُمْ وَزَادَهُ بَسْطَةً فِي الْعِلْمِ وَالْجِسْمِ وَاللَّهُ يُؤْتِي مُلْكَهُ مَن يَشَاء وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ

صدق الله العظيم.

حديث شريف عن الوطن للاذاعة المدرسية

ننتَقِل إلى حديث شريف والطالب/ ــــــــــ

روى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم انه لما اخرجه قومه من مكه ، وعند مشارف مكه حانت من رسول الله صلى الله عليه وسلم إلتفاته صادقه وتذكر في هذه اللحظه اجمل واحلى واغلى ذكريات الطفوله وذكريات العيش وذكريات الاهل والاصدقاء في بلده وموضع راسه وقال كلمته الصادقه والتي تعلمنا كيف يكون حب الوطن والله إنك احب البلاد اليا ولولا ان اهلكي اخرجوني منك ما خرجت هكذا حب الوطن ولم يخرج رسول الله من بلده الا لانه يريد لبلده العلو والسمو والرفعه في الدنيا والاخره فضحى بنفسه من اجل امته ووطنه فحب الوطن ليس ادعاء وانما تكاليف وتضحيه من اجل رد الجميل ان من يريدون لوطننا الاباحيه الاخلاقيه باسم الفن هؤلا هم اعداء الوطن ان من يريد لوطننا التخلف والتمزق هؤلا اشد الاعداء للوطن ،أسأل الله أن يحفظ وطننا الغالي.

فقرة حكمة عن الوطن للاذاعة المدرسية

خَطّ الفلاسفة الكثير من الأبجديات التي تَتسلسَل وتَحمِل في طيّاتها الكثير من المفردات التي حَملها العديد من الأشخاص، نراها كما يُوردها لنا الطالب/ ـــــــــــ.

“العلم هو التطور السامي والأبدي لكافة المعارف العلمية والإنسانية والطبيعية”.

كلمة عن الوطن للاذاعة المدرسية

الوطن هو المكان الذي ولدت فيه، وعشت في كنفه، وكبرت وترعرعت على أرضه وتحت سمائه، وأكلت من خيراته وشربت من مياهه، وتنفّست هواءه، واحتميت في أحضانه، فالوطن هو الأمّ التي ترعانا ونرعاها. والوطن هو الأسرة التي ننعم بدفئها، فلا معنى للأسرة دون الوطن. والوطن هو الأمن، والسّكينة، والحريّة، وهو الانتماء، والوفاء، والتّضحية، والفداء. والوطن هو أقرب الأماكن إلى قلبي ففيه أهلي، وأصدقائي. وحبّي لوطني يدفعني إلى الجدّ والاجتهاد، والحرص على طلب العلم، والسّعي لأجله، لكي أصبح يوماً ما شابّاً نافعاً، أخدم وطني، وأنفعه، وأردّ إليه بعض أفضاله عليّ، وقد قال الشّاعر في حبّ الوطن: وطني لو شغلت بالخلد عنه
نازعتني إليه في الخلد نفسي.

قصيدة عن الوطن للاذاعة المدرسية

لا يَجذب الانتباه سوى الكلام الجميل المتمثلة في أبهى العبارات التالية والطالب/ ــــــــــ

وطني اُحِبُكَ لابديل
أتريدُ من قولي دليل
سيضلُ حُبك في دمي
لا لن أحيد ولن أميل
سيضلُ ذِكرُكَ في فمي
ووصيتي في كل جيل
حُبُ الوطن ليسَ إدعاء
حُبُ الوطن عملٌ ثقيل
ودليلُ حُبي يا بلادي
سيشهد به الزمنُ الطويل
فأ نا أُجاهِدُ صابراً
لاِحُققَ الهدفَ النبيل
عمري سأعملُ مُخلِصا
يُعطي ولن اُصبح بخيل
وطني يامأوى الطفوله
علمتني الخلقُ الاصيل
قسما بمن فطر السماء
ألا اُفرِِ ِطَ َ في الجميل
فأنا السلاحُ المُنفجِر
في وجهِ حاقد أو عميل
وأنا اللهيب ُ المشتعل
لِكُلِ ساقط أو دخيل
سأكونُ سيفا قاطعا
فأنا شجاعٌ لا ذليل
عهدُ عليا يا وطن
نذرٌ عليا يا جليل
سأكون ناصح ُمؤتمن
لِكُلِ من عشِقَ الرحيل

خاتمة اذاعة مدرسية عن الوطن

النّهاية مُمتعة برفقتكم أصدقائي وزملائي، حيثُ أشكر مدير المدرسة المُوقّر والهيئة التعليمية كَذلك وكل الطلاب على أمل اللقاء في برنامج إذاعي آخر، كان معكم الطالب/ ــــــــــــ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


عن الهام الرويلي